بدأت وزارة التضامن الاجتماعي في صرف معاشات فبراير اليوم الثلاثاء 1 فبراير، حيث تبدأ عملية صرف المعاشات من خلال فروع بنك ناصر الاجتماعي، إضافة إلى صرف المعاشات من خلال الهيئة القومية للتأمين الاجتماعى لأكثر من 10 ملايين و500 ألف لصاحب المعاش.

وزارة التضامن الاجتماعي تبدأ في صرف معاش فبراير

ووجهت وزيرة التضامن الاجتماعي الدكتورة نيفين القباج رئيس مجلس إدارة بنك ناصر الاجتماعى سرعة تسهيل إجراءات صرف معاشات فبراير، على أن يتم تغذية ماكينات الصراف الآلى لدى البنك بالمبالغ المالية الضخمة في إطار سياسة التحول الرقمي والشمول المالي، مع إطلاق الحكومة المصرية استراتيجية التنمية المستدامة “رؤية مصر 2030” لمواكبة التطورات التكنولوجية المصرفية للعملاء من أجل ضمان حصول العملاء على مستحقاتهم بشكل أسرع.

جدير بالذكر أن قانون التأمينات الاجتماعية والمعاشات الصادر لعام 2019، ألزم صاحب العمل بعلاج الموظف في حال التعرض للإصابة أثناء المل، ويتحمل الجهة المختصة بصرف تعويض الأجر.

صرف معاش يناير المتخلفين عن المواعيد

وزارة التضامن الاجتماعي تبدأ في صرف معاش فبراير

 

وعلى جانب آخر، أعطت وزارة التضامن الاجتماعي برئاسة الدكتورة نيفين القباج، إشارة السماح لصرف معاشات يناير من فروع البنك لمن تخلفوا عن المواعيد المقررة، مع ضرورة التزام الجميع بالإجراءات والتدابير الاحترازية.

وعلى جانب آخر وجهت الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي، فريق التدخل السريع لحل الشكوى والردة على منظومة الشكاوى الحكومية، الموحدة برئاسة مجلس الوزراء والتي تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن استغاثة مواطن بشارع صلاح سالم بمنطقة مزلقان محي الدين بمحافظة بني سويف، ويظهر عليه علامات الإعياء والإرهاق الشديد جراء سوء حالة الطقس وسوء التغذية، وهو الأمر الذي عرض حياة الفرد للخطر الشديد.

ووجهت وزيرة التضامن الاجتماعي ضرورة تقديم الطبي لحماية المواطن، والتأكد من عدم الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وعند الاطمئنان عليه تم إيداعه بإحدى دور الرعاية الاجتماعية من أجل  تلقي الرعاية الصحية والاجتماعية.