قتل جنديان أوكرانيان وسط تبادل للقصف مع الانفصاليين بإقليم دونباس، حسبما أعلنت روسيا، حيث تواصل موسكو إجلاء آلاف المدنيين من الإقليم، وذكرت وزارة الدفاع الروسية اكتمال مهام المناورات الاستراتيجية، وذكرت بأن جميع الصواريخ أصابت أهدافها بنجاح، وأشرف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على المناورات العسكرية واسعة النطاق من داخل مركز قيادة العمليات بوزارة الدفاع في موسكو، حيث شملت المناورات إطلاق صواريخ باليستية وصواريخ كروز قادرة على حمل شحنات نووية.

من جانبها أطلقت الغواصة النووية كاريليا مجموعة من الصواريخ الباليستية، العابرة للقارات خلال مناورات بيلاروسيا، كما جرى إطلاق صواريخ ياريس ” الباليستي الإستراتيجي وذلك خلال المناورة الاستراتيجية، وذكرت موسكوا أن المناورات لا تهدد أحد وتكشف إلى جاهزية القوات الاستراتيجية النووية الروسية.

روسيا تقصف في منطقة لوغانسك شرقي أوكرانيا

وكان الجيش الأوكراني أعلن أن القوات الروسية قصفت قرية منطقة لوجانسك شرقى البلاد، جاء ذلك نقلا عن شبكة سكاى نيوز، وفي وقت سابق أوضح البيت الأبيض أن روسيا نشرت 7 آلاف عسكري إضافي على الحدود مع أوكرانيا، أوضح جين ساكى، المتحدثة باسم البيت الأبيض، إن الولايات المتحدة الأمريكية ترى أن روسيا تستعد للهجوم على أوكرانيا في أى وقت، قالة أن روسيا تخلق مزيدًا من ذرائع بناء على معلومات مضللة من أجل تبرير عزوها إلى أوكرانيا.

روسيا
روسيا وأوكرانيا

 

من جانبها أوضحت المتحدثة باسم البيت الأبيض، بأن الولايات المتحدثة الأمريكية تدعم أوكرانيا بشأن تحقيقاتها جراء الهجمات السيبرانية التي تعرضت، لها ، قائلًا أن الباب لا يزال مفتوحًا الدبلوماسية مع روسيا، من جانبه أوضح المتحدث باسم البيت الأبيض بأن هناك نقاش مفتوح يجري مع الكونجرس وكل الاحتمالات مفتوحة للتعاطي مع أزمة أوكرانيا، لافتة إلى أن غزو روسيا لأوكرانيا ما زال قائما.

من جانبها قالت سلطات دونيتسك الانفصالية إنها حصلت على خطة تفيد أن الجيش الأوكراني يسعى لإعادة السيطرة على المناطق الانفصالية، وتتضمن الخطة السيطرة على الحدود الروسية الأوكرانية الخاضعة الآن لسلطة دونيتسك ولوغانسك في غضون يومين.